النفحات السماوية فى العلوم الروحانية
مرحبا بكم في منتديات الروحانيات : النفحات السماوية في العلوم الروحانية
منتديات تقدم لكم الكشف الروحاني الدقيق والصحيح وتساعدكم على التخلص من امراضكم الروحانية
وللمزيد من المعلومات ولجميع خدماتكم الخاصة اتصلوا بنا على ارقامنا الهاتفية الموجودة في الصفحة الرئيسية .

أن حوا أخرجت من ضلع آدم رياضياً

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أن حوا أخرجت من ضلع آدم رياضياً

مُساهمة من طرف الشيخ الروحاني ابو قاسم في الخميس أغسطس 27, 2009 3:34 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله معلم السنين والحساب الكاشف عن الحروف حجاب، مكور السر جسدا من تراب ، والصلاة والسلام على المرسل رحمة من العذاب ، وبعد فأبدأ وبالله التوفيق فإن أسماء الأوفاق تطلق على اللفظية والحرفية والعددية ويسمى وفقاً لموافقة أضلاعه وجهاته وأقطاره ، وأيضاً لموافقته في الأعمال ، وهو رحم الحروف وبيت الأعداد ووجود التأثير منه الغرض منها العددي والحرفي، وأما اللفظي فلا يطلق عليه اسم وفق إلا على طريق المجاز ، والأوفاق العددية على ثلاث طرق : تأليفي ( ويتكون من الأسماء والآيات ) ، وهندسي ( يتكون من الأعداد ) ، ومشترك ( يتكون من الحرف ورقمه) ، فلفظة مشترك اصطلح عليها علماء هذا الفن من المتأخرين ، والأعداد المنزلة في الأوفاق على وجوه ، ما يبتدئ فيها بالواحد والتفاضل فيها واحد ، وهذا يسمى طبيعياً ،

وكذلك إذا كان الابتداء بالواحد والتفاضل بغير الواحد ، الاثنين مثلاً ، فلا يكون التفاضل فيه بأكثر من ذلك ولا أقل ، فيحصل الخلل في وضع ذلك الوفق ، وغالباً ما يبدأ مفتاح الوفق بغير الواحد ، ولكن التفاضل بالواحد ، ولا بد في هذا كله معرفة فضل أكبر عدد في الوفق على أصغر عدد فيه ، وفيما يلي بيان أصول الأوفاق الهندسية لأنها تعتبر سر تصريف الحروف بأرواحها من الأعداد ، ووضع الأسماء والآيات .

نبذة عن الوفق المثلث :

يعتقد بأن هذا الوفق دارت عليه علوم الهند لما يحتويه من علوم وأسرار وأنوار وأسماء وأعداد وعلوم وبراهين ، وأن له تلبيس روحاني حين تدويره لتجلس به على كرسي التصريف ، وكان اسمه في الهند مثلث آدم وحوا ، وآدم يعني الصورة الصغيرة عن هذا الكون وفيه جميع أسراره ويقول المتصوفون : أتعلم أنك الجرم الصغير وفيك انطوى هذا العالم الأكبر . وكانت صورته على شكل مثلث هرمي ، ويقولون بأن حجة الإسلام الشيخ أبو حامد الغزالي رحمه الله ، قد سافر إلى الهند ، وتعلم علوم هذا المثلث ، وجلبه معه إلى بلاد المشرق ، وعدل من صورته الهندسية من الشكل الهرمي إلى شكله الحالي ، وسماه المتأخرين مثلث الغزالي نسبة لاسمه . وهو على طريقة ب ط د ز هـ ج و ا ح ، وهذه حروفه الأصلية ، فأنزل بالواحد بحرف الألف ، والتفاضل واحد فالاثنين بحرف الباء ، وكذلك بالتفاضل الثلاثة بحرف الجيم . وصورته كما في الشكل :

4 9 2
د ط ب
3 5 7
والأعداد ج هـ ز
8 1 6
ح ا و

فإذا تمعنا في الوفق نجده من تسعة مراتب ، وهذا يعني تكوين آدم في الأرحام ، وكلمة آدم تعني الكلمة الجامعة للإنسانية ، فإذا جمعنا عدد الحروف في داخل الوفق ، نجد عددها 45 ، وإذا أخذنا اسم آدم

ا د م 45 =
45 = 40 4 1
وهذا مجموع الوفق كاملا

وإذا أخذنا أحد أضلاعه وجدنا عددها 15 وإذا أخذنا اسم حوا وجدناه كالتالي

ح و ا 15 =
15 = 8 61

وبهذا يثبتون نظرية أن حوا أخرجت من ضلع آدم رياضياً ، فسمي المثلث باسمهما .

وأصول الوفق ثمانية ، المفتاح والمغلاق والعدل والأصل والوفق والمساحة والضابط والغاية . فالمفتاح هو أقل عدد يوضع في الوفق ، والمغلاق هو أكثر عدد يوضع فيه ، والعدل هو مجموع المفتاح والمغلاق ، والأصل هو إسقاط الوفق ، ويسمى الطرح ، والوفق يسمى مجموع الإضلاع ، والمساحة هي حاصل ضرب الضلع في الشكل ، والضابط هو مجموع المساحة والوفق ، والغاية هي مجموع الأضلاع طولاً وعرضاً وقطراً ، وكل وفق أضلاعه غير متساوية فهو بحكم الخلل

مثال على كل ما تقدم ، تنزيل الأسماء والآيات في وفق المثلث، نأخذ هو الله أحد

هو الله احد 90 =
90 = 11 6613

نأخذ عدد الـ 90 ونطرح منه 12، وهذا ما أشرنا إليه سابقاً بالطرح

26 = 3 ÷ 78
نقسم هذا الرقم على ثلاثة وتكون النتيجة كالتالي
78 = 12 - 90
كالتالي


وهذا هو المفتاح ، يوضع في خانة الواحد ، ثم يوزع بالتفاضل واحداً واحداً وحتى المغلاق كالتالي

29 34 27
28 30 32
33 26 31

ويضاف علي الخطوط المستقيمة الخارجية للوفق بعض الآيات وغالباً ما يضاف ( قوله الحق وله الملك ) ، والآية المأخوذ بسائطها في الوفق على الجهات الأربعة ، كما في الشكل . وينطبق ذلك على جميع الأوفاق ،




ولكن الطرح من عدد الأسماء يختلف من وفق إلى آخر ، ويسمى سر الوفق . ونظم بعضهم من الأوفاق العزائم والأقسام والأملاك والأعوان ، وله مسائل عديدة كالجبر ( عند الاضطرار والحاجة ) ، واعلم أن الدراري السبعة لها ممر في كل يوم وليلة دوراً مسلسلاً ، يتبع آخره أوله ، وأن كل كوكب يكون مدة مروره ساعة بحسب ذلك الزمن . لذلك أخذوا للأوفاق أوقات لتنزيل الآيات والأسماء بها ، وتبخيرها حتى يظهر تأثيرها للوجود . وقد نسبوا لكل كوكب وفق وحددوه ضمن الأيام السبع ، ومن الجدير الإشارة إلى طريقة التكعيب في الاسم والذي يستخرج من عدده الرقمي والحرفي والعددي ، وتلك الطريقة تعد الأفضل في علم الأوفاق ، وقد كان الهنود يكعبون الاسم لتقوية روحانيته حتى يعطي اكبر مدى من التأثير



الشيخ الروحاني ابو قاسم
وسام النفحات السماوية في علوم الروحانية
وسام النفحات السماوية في علوم الروحانية

ذكر
عدد الرسائل : 37
العمر : 52
العمل/الترفيه : شيخ روحاني
المزاج : حب الله والرسول الاكرام
نقاط : 97
تاريخ التسجيل : 25/08/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.abbasrohan.co.cc/vb/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أن حوا أخرجت من ضلع آدم رياضياً

مُساهمة من طرف قسورة في الخميس فبراير 17, 2011 6:42 am


قسورة
وسام النفحات السماوية في علوم الروحانية
وسام النفحات السماوية في علوم الروحانية

ذكر
عدد الرسائل : 41
العمر : 58
العمل/الترفيه : باحث
المزاج : عالى
نقاط : 41
تاريخ التسجيل : 17/02/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى